هل يصيب كورونا الأطفال؟.. إسراء كمال تجيب

“يستطيع فيروس كورونا إصابة الأطفال”.. تحذير نشر الرعب بين جميع الأسر في العالم ومصر تحديدا، إذ الشائع عن الفيروس التاجي أنه لا يصيب الصغار مطلقا أو من يملكون مناعة جيدة، تأكيد أو نفي المعلومة يحتاج إلى مزيد من البحوث الطبية لكن المؤكد أن الخطر قادم وسوف يصيب الجميع بما فيهم الأطفال.

تقول المصادر الطبية الرسمية ان كورونا قد يصيب الأطفال ولكن بنسب متفاوتة فمنهم من يشعر بجميع الأعراض ومنهم من لا تظهر عليه أي أعراض للفيروس، والأكثر عرضة للخطر من المرض هم الاطفال الذين يعانون من السُمنة والسكري والربو.

أين الخطر

تشير الأبحاث إلى أن الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 10 سنوات هم أقل عرضة للإصابة بكورونا مقارنة بالأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 20 عامآ وما فوق ودخول الأطفال إلى المستشفيات أقل بكثير من دخول البالغين ولكن في حالة دخولهم إلى العناية المركزة فإن الأطفال أعدادهم تتوافق مع أعداد البالغين، وفق أبحاث مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC).

وتقول الأبحاث إن الأطفال الأقل من سنة معرضون للخطر أكثر الأخرين، بسبب عدم اكتمال جهازهم المناعي وعدم نضج الشعب الهوائية مما يجعلهم لا يستطيعون التنفس بسهولة .

وفق الأبحاث قد يصاب الأطفال حديث الولادة بكورونا بسبب عدم اهتمام الطاقم الطبي بارتداء الكمامة أو معقم لليدين ويكون أحد أطقم العمل مصابا بالفيرس أو سبب إصابة الأم قبل الولادة بأيام بالفيروس فينتقل الي الطفل بعد الولادة مباشرة ولا يتم معرفة أن كان الرضيع مصاب أو لا سبب عدم توفر الأختبارات وليست لديهم أعراض، فقد يتم إخراجهم من المستشفى، وذلك اعتمادًا علي رعاية أسرتة له والمحافظة علي النظافة والبعد الكافي عن الرضيع .

-الأعراض

الأعراض للأطفال متشابهه لدي البالغين ولكن تكون اخف حدة من البالغين ويمكن ان يتعافي الطفل من اسبوع لأسبوعين وتكون اللأعراض عبارة عن الحُمّى ، سيلان الأنف ، السعال ، التهاب الحلق ، ضيق النَفَس
، الإرهاق ، الغثيان ، الإسهال ، ضعف الشهية ، فقدان حاسة التذوق أو الشم ، ألم البطن.

إذا ظهرت أي عرض من الأعراض الفائتة علي طفلك فيجب عذلة والاهتمام لامرة علي الفور

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق