رحاب غزالة.. نفرتيتي السياسة المصرية

«أنت تستطيعين» هكذا خاطبت الدكتورة رحاب غزالة، خبيرة الصحة النفسية، المرأة المصرية،.. كل المرأة في الغيط وفي الجامعة وفي المصنع والمدرسة والمشغل والورشة وفي المنزل، وفي كل مكان تعمل فيه حواء المصرية.

رحاب غزال، دكتوراه في الصحة النفسية لكن لها باع طويل في دعم قضايا المرأة وإحدى أهم الناشطات في مساعدتها على التغلب على الظروف المعاكسة لها، تبنت فكرا خاصا في سبيل خدمة بني وطنها وجدته في تقلد منصب أمين المرأة في حزب أبنا مصر الصاعد الجديد في سماء الحياة الحزبية.

سريعا نجحت «غزالة» في استمالة العنصر النسائي للحزب من خلال رؤيتها وفكرها المتطور والخارج عن المألوف، وتمكنت من صياغة رؤية واضحة تمكن الأيدي الناعمة من تقلد مكانتها المرموقة في أماكن العمل، وحثها على خوض غمار الحياة السياسية وكذا بث روح المغامرة لدى الأنثى المصرية من خلال سلسلة مقالات «أنت تستطيعي» قدمت خلالها روشتة كاملة للمرأة المصرية للتفاعل بشكل إيجابي داخل المجتمع.

تؤمن رحاب غزالة أن المرأة المصرية منذ عصر الفراعنة إلى الآن قادرة على فعل المستحيل، وأن تكون الرقم الأهم في المعادلة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، وانها ابنة الملوك وزوجة الملوك، وكانت ملكة وستظل، وانها المصريات فوق طبيعة المرأة العادية إذ لديها جينات أنجبت أقوى ملوك العالم وأعظم جنود، حتى أن لدى «رحاب غزالة» نفسها قوة المرأة المصرية فهي أشبه بنفرتيتي في حدة نظراتها وقوة شخصيتها، فضلا عن الكاريزما الخاصة بملكات مصر القديمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق