د. رشا سامي استشاري أمراض تخاطب ومدرس بالمركز القومي للبحوث تكتب عن «التلعثم»

التلعثم — يُسمى أيضًا بالتأتأة أو اضطراب الطلاقة الذي يبدأ في مرحلة الطفولة — هو أحد أنواع اضطراب الكلام الذي ينطوي على مشاكل متكررة وشديدة في الطلاقة الطبيعية وتدفق الكلام.
يعرف الأشخاص الذين يتلعثمون ما يريدون قوله، ولكنهم يجدون صعوبة في التحدث به.
يُعد التلعثم شائعًا لدى الأطفال الصغار كجزء طبيعي من تعلمهم التحدث. قد يتلعثم الأطفال الصغار حينما يكون كلامهم وقدراتهم اللغوية ليست متطورة كفاية لتتماشى مع ما يودون قوله. يكبر معظم الأطفال ويتخلصون من هذا التلعثم الذي يحدث خلال النمو.
في بعض الأحيان، يكون التلعثم حالة مزمنة وتستمر في مرحلة البلوغ. يمكن لهذا النوع من التلعثم أن يؤثر على الثقة بالنفس والتعامل مع الأشخاص الآخرين.
علامات وأعراض التلعثم:
• صعوبة البدء في نطق الكلمات أو العبارات أو الجمل
• مد الكلمات أو الأصوات داخل الكلمات
• تكرار الأصوات أو المقاطع أو الكلمات
• صمتًا قصيرًا بين بعض المقاطع أو الكلمات أو توقفًا في أثناء نطق الكلمة (كلمات متقطعة)
• إضافة كلمة إضافية مثل “امم” في حال ترقب صعوبة الانتقال للكلمة التالية
• فرط توتر الوجه أو الجزء العلوي من الجسم لإخراج كلمة أو فرط تيبسهما أو حركتهما
• القلق من الكلام
• قدرة محدودة على التواصل بفعالية
قد تصاحب صعوبات الكلام الناجمة عن التلعثم:
• طرف الجفنين سريعًا
• رعشة الشفتين أو الفك
• حركات لا إرادية في الوجه
• نفضات الرأس
• شد قبضة اليد
قد يتفاقم التلعثم عند شعور الشخص بالإثارة أو التعب أو التوتر أو الخجل أو العجلة أو تحت الضغوط. يمكن لمواقف مثل الحديث أمام مجموعة من الأشخاص أو الحديث على الهاتف أن تكون صعبة بوجه خاص للمصابين بالتلعثم.
مع ذلك، يمكن لأغلب المصابين بالتلعثم التحدث دون تلعثم عند التحدث لأنفسهم أو الغناء أو التحدث بالوقت نفسه مع شخص آخر.
متى تزور طبيب التخاطب:
• يدوم التلعثم أكثر من ستة أشهر
• أصبح متكررًا أو يستمر مع تقدم الطفل في العمر
• يحدث مع شد العضلات أو المعاناة بشكل واضح في التحدث
• يؤثر على القدرة على التواصل الفعال في المدرسة أو في العمل أو في التفاعلات الاجتماعية
• يُسبب القلق أو المشكلات العاطفية مثل الخوف أو تجنب المواقف التي يتطلب التحدث خلالها
• يبدأ في مرحلة البلوغ
يستفيد الأطفال والكبار الذين يتلعثمون من العلاجات مثل علاج التخاطب، استخدام الأجهزة الإلكترونية لتحسين طلاقة الكلام أو العلاج السلوكي المعرفي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق