توظيف صور الأحداث الإرهابية في مصر.. رسالة دكتوراه لسارة جميل بإعلام عين شمس

حصلت الباحثة سارة جميل إبراهيم جندي، المدرس المساعد، بقسم علوم الاتصال والإعلام، كلية الآداب، جامعة عين شمس، أمس، على درجة الدكتوراة بمرتبة الشرف الأولى في الصحافة مع التوصية بتبادل الرسالة مع الجامعات الآخرى، بعد اجتيازها مناقشة رسالة الدكتوراة وعنوانها “التأطير المرئي للأحداث الإرهابية في مصر بالمواقع الإخبارية الدولية”، تحت إشراف الأستاذة الدكتورة هبة شاهين، رئيس قسم علوم الاتصال والإعلام، بكلية الآداب جامعة عين شمس، والدكتورة مي حمزة، مدرس العلاقات العامة والإعلان، بقسم علوم الاتصال والإعلام، بكلية الآداب جامعة عين شمس.
وضمت لجنة المناقشة كل من الأستاذ الدكتور هشام عطية، عميد كلية الإعلام بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، والأستاذة الدكتورة إيناس حامد، رئيس قسم الإعلام، بكلية الدراسات العليا للطفولة، جامعة عين شمس.
واستهدفت الدراسة تحليل صور الأحداث الإرهابية التي وقعت في مصر في الفترة من 30 يونيو 2017 حتى 31 ديسمبر 2018، واستخدام التحليل السيميولوجي للتعرف على المعاني الضمنية والدلالات بالصور المنشورة فى المواقع عينة الدراسة وهي موقع BBC عربي ، موقع CNN عربي وموقع Sky News عربية.
وأوضحت الباحثة أنه تم اختيار هذه الفترة الزمنية للتحليل لكونها تتزامن مع استمرار عمليات “حق الشهيد”، والعملية العسكرية الشاملة التي أطلق عليها ( سيناء 2018).

وتوصلت الباحثة أن مواقع الدراسة قد استخدمت المواقع الثلاث 7 أطر رئيسية وهي :”الأطر الرسمية، الصراع، إسناد المسئولية، الإنسانية، الاقتصادية، أسباب القضية وحلول القضية” عند عرض صور الأحداث الإرهابية التي وقعت في مصر خلال فترة الدراسة.
وأشارت النتائج إعتماد مواقع الدراسة عند عرض “الإطار الرسمي” على الصور التي تبرز إطار “جهود الدولة في مكافحة الإرهاب”، وذلك من خلال الصور التي توضح جهود كافة المؤسسات الأمنية والعسكرية للتصدي للإرهاب ومحاربته، وجاءت في المرتبة الثانية عرض صور إطار “الأحداث الرسمية” مثل اللقاءات والمؤتمرات التي عقدها السيد الرئيس مع المسئولين، الأمر الذي يساهم في توضيح الجهود المبذولة لمكافحة الإرهاب، وتعزيز جهود الدولة المصرية.


كما أكدت نتائج الدراسة أن هذه الفترة شهدت إنحسار في العمليات الإرهابية وحصاد لنتائج العملية الشامل وسيطرة قوات الأمن والجيش المصري على سيناء.
وأوضحت النتائج أنه في الوقت الذي اعتمد فيه موقعا CNN عربي وSky News عربية عند عرض إطار “الصراع” على نشر الصور الخاصة بإطار “العمليات العسكرية” بشكل أكثر من الفئات الآخرى، وهو أمر من شأنه توضيح الحلول الأمنية التي اتخذتها الدولة المصرية للقضاء على الإرهاب، إتجه موقع BBC عربي عند عرض “إطار الصراع” على نشر صور إطار “العمليات الإرهابية”، والتي تحوي معالم الدمار الذي خلفه العمل الإرهابي، وهو أمر من شأنه التركيز على الخسائر ومخاطبة الوجدان وإثارة المشاعر السلبية تجاه هذه الأحداث مع توثيقها ونقل صور حية للقارئ.


وقد أبرز التحليل السيميولوجي لصور الأحداث الإرهابية التي استهدفت دور العبادة اهتمام مواقع الدراسة بإبراز الجانب الإنساني في الصور التي وثقت استهداف دور العبادة، ويتفق ذلك مع نتائج الدراسة الكمية التي أوضحت ظهور إطار أهالي الشهداء والمصابين في المرتبة الأولى في الأطر الإنسانية، يليها إطار الجنائز. كما ساعدت زوايا التصوير في إضفاء دلالات ومعانِ للصور، فتم استخدام زاوية التصوير المرتفعة واللقطات الطويلة في الصور التي وثقت للأحداث الإرهابية التي استهدفت دور العبادة لإعطاء القارئ نظرة عامة لأكبر قدر من المشهد وتجسيد الحركة والتفاعل بين الشخصيات.


ووضعت الباحثة، فى نهاية دراستها بعض التوصيات التى يجب الإعلاميين القائمين على تغطية الأحداث الإرهابية توخي الحذر بشأنها ومنها ضرورة منع وسائل الإعلام من عرض أي مواد مجهلة المصدر منعًا لحدوث توتر في الشارع المصري، وتحديد المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام لأليات واستراتيجيات تناول الأحداث الإرهابية وتوفير تغطية مناسبة لها متكاملة الأركان، مع أهمية وضع ضوابط محددة للمواد الإعلامية بكافة أنواعها المقرؤة والمسموعة والمرئية تمنع تداول المواد التي تحمل أي شكل من أشكال العنف البدني والجسدي بما يؤثر على الجمهور المتلقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق