المعارضة القطرية منى السليطى: تميم يستعين بإسرائيل للتجسس علينا

أكدن المعارضة القطرية، منى سيف السليطي،  أن تركيا وإيران والولايات المتحدة وإسرائيل يتحكمون فى قرارات الدوحة التى تصدر عن الأمير تميم بن حمد.

 

وقالت السليطى فى حوار مع موقع “اليوم السابع” المصري،، أن كل الاستراتيجيات الأمنية الخاصة بالنظام القطرى تتعارض مع مصالح الشعب القطرى، خاصة المتعلقة بالإيرانيين والإسرائيليين اللذين لديهم أدوار محددة داخل الإمارة بتواطؤ من جهاز الأمن القطرى لتنفيذ مشاريع تستهدف الشعب القطرى بالداخل والوطن العربى وأبنائه بالخارج.

 

وكشفت المعارضة القطرية، أن نظام تميم بن حمد آل ثانى، وأجهزته الأمنية أصيبت بالصدمة خلال الفترة الأخيرة، من وسائل التواصل الاجتماعى “السوشيال ميديا” التى كان يستخدمها ضد أعدائه، بعد أن باتت تستخدم بأيدى المواطنين والأفراد القطريين وبدأوا يفضحون ممارسات النظام ويشجبون أعماله القمعية وينددون بقراراته الخاطئة.

 

وأوضحت السليطى، أن الجهاز الأمنى القطرى نظم صفوفه وخلاياه الأمنية بهدف خداع الناس ليسهل السيطرة عليهم والوصول لهم ومعرفة أفكارهم وآرائهم.

 

وأشارت كيفية ممارسة السلطات القطرية الهيمنة والرقابة على الأفراد من أجل تحييدهم عن قضايا الوطن بالداخل، وذلك من خلال الوصول لـ”آى بي” الخاص بكل مواطن بحكم منظومة التجسس التى تزودها النظام من تل أبيب، وعمليات “تهكير” الحسابات الشخصية للمواطنين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق