«أعاد لي الأمل والحياة».. كيف كرم السيسي «فتاة الشيخوخة»؟

«أعاد لي الأمل والحياة» كان ردة فعل منار سعيد، الملقبة بـ«فتاة الشيخوخة»، والتي كشفت “العربية.نت” قصتها قبل شهور، بعد تكريمها من قبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى.

ودعا الرئيس المصري الفتاة لحضور المؤتمر الوطني السابع للشباب بحضور أكثر من 1500 شاب من المُبدعين، والمبتكرين وحرص على أن تجلس بجواره خلال افتتاح المؤتمر، كما روى قصتها أمام الجميع كمثال ونموذج على الإصرار والتحدي.

وقالت منار لـ” العربية.نت” إنها تشعر بالفخر والسعادة للمسة الرئيس نحوها واصفة ما حدث بأنه يمثل علامة فارقة في حياتها وحافزا لها على مواصلة التحدي ومواجهة كل الصعاب بروح قوية وشجاعة.
قصة منار التي تبلغ من العمر 22 عاماً، بدأت منذ ولادتها حيث تعاني من الشيخوخة، بسبب مرض وراثي نادر يعاني منه 500 شخص على مستوى العالم.

وتقول منار إنها تعاني من المرض منذ ولادتها، وهو ما يجعلها تبدو أكثر من عمرها الحقيقي، ويظهرها كسيدة مسنة يمتلئ وجهها بتجاعيد وعلامات الشيخوخة بجانب تأثيره على جسدها.

وتضيف أنها علمت من الأطباء أن مرضها يرجع لجين وراثي نادر، وغير طبيعي يحمله أحد الوالدين، ويسمى” ليبود بروتينانيس”، وأبرز علاماته التقرحات المتكررة في الوجه والأطراف والتي تخلف ندباً بطيئة العلاج، كما يؤثر المرض على الصوت بشكل كبير ويجعله ضعيفاً، فضلاً عن أنه يؤثر على الجهاز العصبي والتناسلي والمظهر العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق